‪Google+‬‏
الرئيسية » قسم الصحة والنصائح الطبية » غـصـة الحـلـق.. كـيـــف نتخلـص مـنها
غـصـة الحـلـق.. كـيـــف نتخلـص مـنها

غـصـة الحـلـق.. كـيـــف نتخلـص مـنها

ينتاب البعض شعور بضغط بالحلق أو ما يعرف بالغصة، الأمر الذي يعيق البلع والتنفس رغم عدم وجود أي جسم غريب عالق في الحلق، لذا يقدم الأطباء بعض النصائح التي تساعد على التخلص من هذا الشعور.

عند الإثارة أوالارتباك أو الحزن، غالبا ما نشعر بوجود ما يعرف بـ”غصة” في الحلق”، رغم عدم وجود أي شيء في الحلق. وبحسب الخبراء فإن شعور “ضيق الحلق” يتولد عند مقاومة مشاعر قوية، كحبس الدموع عند البكاء مثلا. الأمر الذي يؤدي إلى إجهاد العضلات وتشنج عضلات البلعوم، ما يعيق حركة الحنجرة.
وبحسب كيرستين كالتنبيرغ، أخصائية أنف أذن حنجرة في برلين، فإن الحنجرة تنظم الكلام والتنفس إلى جانب البلع ألفين مرة يوميا. وعند تضيق الحلق يصبح الأمر أصعب. إذ تتشنج العضلات التي تغلق المريء، الأمر الذي يؤدي إلى تضيّق مدخله. ويعيق الحلق الكلمات من الخروج، عند محاولة حبس الدموع.

عن admin

جميع الحقوق محفوظة عشاق الادب